اسرة منتديات الفلسطيني الثائر ترحب بك وتدعوك للتسجيل اذا كنت زائرا او الدخول اذا كنت عضواً


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مع تحيات المدير العام
:: عمرو حنني ::


المواضيع الأخيرة

تصويت

ما هو مسلسلك المفضل في رمضان؟
13% 13% [ 2 ]
27% 27% [ 4 ]
7% 7% [ 1 ]
40% 40% [ 6 ]
13% 13% [ 2 ]

مجموع عدد الأصوات : 15

إعلانات







    دهاء الملك والعجوز

    شاطر
    avatar
    الفلسطيني الثائر
    مدير الموقع
    مدير الموقع

    ذكر
    عدد الرسائل : 1586
    العمر : 27
    الهواية :
    المهنة :
    مزاجي :


    تاريخ التسجيل : 19/11/2007
    السٌّمعَة : 17
    نقاط : 1170

    دهاء الملك والعجوز

    مُساهمة من طرف الفلسطيني الثائر في 25/8/2010, 9:03 pm

    دهاء الملك والعجوز





    قصة تدل على الدهاء العربي ، أو ما يسمى علم " الفراسة " ، و هنا تبدأ القصة:

    كان في أحد الأزمان السالفة ملكاً و وزيره يتجولان في المملكة ، و عندما وصلا إلى أحد العجزة في الطريق دار الحديث التالي بين الملك و الرجل العجوز:

    الملك: السلام عليكم يا أبي.

    العجوز: و عليكم كما ذكرتم و رحمة الله و بركاته.

    الملك: و كيف حال الإثنين؟

    العجوز: لقد أصبحوا ثلاثة.

    الملك: و كيف حال القوي؟

    العجوز: لقد أصبح ضعيفاً.

    الملك: و كيف حال البعيد؟

    العجوز: لقد أصبح قريباً.

    الملك: لا تبع رخيصاً.

    العجوز: لا توص حريصاً.

    كل هذا المشهد دار و الوزير واقفٌ لا يفقه شيئاً منه، بل و قد أصابته الدهشة و الريبة و الصدمة.

    ثم مضى الملك و وزيره في جولتهم؛ و عندما عاد الملك إلى قصره سارع الوزير إلى بيت الرجل العجوز ليستفسر عن الذي حدث أمامه في ذلك النهار. وصل إلى بيت العجوز و مباشرة إستفسره عن الموضوع، و لكن العجوز طلب مبلغا من المال فأعطاه الوزير ألف درهم، فقال له العجوز : فأما الإثنين فهما الرجلين و أصبحوا ثلاثة مع العصا. و في السؤال الثاني طلب العجوز ضعفي المبلغ الأول فأعطاه ألفين فقال: فأما القوي فهو السمع و قد أصبح ضعيفاً، ثم طلب ضعفي المبلغ الذي قبله فأعطاه الوزير أربعة آلاف فقال: فأما البعيد فهو النظر و قد أصبح نظري قريباً. و عندما سأله الوزير عن السؤال الأخير إمتنع العجوز عن الإجابة حتى أعطاه الوزير مائة ألف درهم فقال: إن الملك كان يعلم منك أنك ستأتي إلي لتستفسرني عن الذي حدث و أني سأشرح لك و أوصاني بأن لا أعطيك مفاتيح الكلام إلا بعد أن أحصل على كل ما أريد و ها قد حصلت، ثم مضى الوزير و هو مبهور بما حصل معه في ذاك النهار.

    هذا النوع من الوزراء لم يعد نادر الوجود ، فلم نعد بحاجة للبحث عن هذا النوع منهم ، فقد اصبحنا نراهم كل يوم بالدزينة ........


    _________________

    مدريد بس

    ذكر
    عدد الرسائل : 27
    العمر : 18
    الهواية :
    المهنة :
    مزاجي :


    SMS : ضع رسالتك هنا

    تاريخ التسجيل : 14/08/2010
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 27

    رد: دهاء الملك والعجوز

    مُساهمة من طرف مدريد بس في 26/8/2010, 1:20 pm

    مشكورررررررررر متير عمرو
    avatar
    اانت عمري
    عضو فضي

    انثى
    عدد الرسائل : 2212
    العمر : 24
    الهواية :
    المهنة :
    مزاجي :


    SMS :



    قلبى اللى هواك
    عايش عمره عشان يرضيك
    ده العمر معاك
    اجمل غنوة غنتها عينيك
    وبقول يا حبيبى
    خدنى بحضنك ضمنى بأيديك
    انا مشتاق لحضنك ليا
    انا محتاج ايديك فى ايديا
    انسى العالم وانسى الدنيا
    واعيش حواليك


    تاريخ التسجيل : 21/03/2010
    السٌّمعَة : 15
    نقاط : 2506

    رد: دهاء الملك والعجوز

    مُساهمة من طرف اانت عمري في 26/8/2010, 4:21 pm

    يسلمووو كتيير


    تحياتي
    avatar
    رهف الحب
    عضو ذهبي

    انثى
    عدد الرسائل : 3201
    العمر : 24
    الهواية :
    المهنة :
    مزاجي :


    SMS : اذا خانك من احببت لا تخونه فقط انتظر حتى يدير طهرة واكتب خلفه بأمكاني الخيانه لكن اخلااقي لا تسمح بهذه الاهانه




    تاريخ التسجيل : 06/02/2009
    السٌّمعَة : 0
    نقاط : 3537

    رد: دهاء الملك والعجوز

    مُساهمة من طرف رهف الحب في 10/9/2010, 8:26 am

    يسلمووووو

      الوقت/التاريخ الآن هو 20/11/2017, 9:39 am